منتدى التربويون

أخي الزائر التربوي الكريم
مرحبا بك في منتدى التربويون
يشرفنا تسجيلك و مشاركتك معنا
بالتوفيق
منتدى التربويون

    المدونة التربوية

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء مارس 27, 2012 10:52 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    جميل أن تكتب أو تخطب ,,, فيقرأ لك الناس و تسمع

    و الأجمل منه أن تجد منهم قلبا واعيا ولسانا ناصحا,,,

    و قديما قيل من ألف فقد استهدف ,,,,,,,,

    و لعلي أخالف هذه المقولة التي مشيت عليها سنيين ,,

    لا لشيء ,,, إلا لاني اصبحت في المرمى الذي كان فيه قبلي,,

    و لعلي إن ابتدعت شيئا جديدا أن ابتدع مقولة تخالف ما سبق

    فأقول : من قرأ فقد تحمل عبئا كثيرا و دينا ثقيلا ,,,,

    عبء تحمل الأمانة و العلم ,,,, و دين النصح و التبيين

    و لعلي أبدء المدونة بما يتناسب مع المقدمة ,,,, و هي التربية على الصراحة


    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    عدل سابقا من قبل Admin في الجمعة مارس 30, 2012 6:49 am عدل 3 مرات
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    التربية على الصراحة

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء مارس 27, 2012 10:55 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قد تلجأك الظروف لمعايشة من ألفتهم في عملك في أنديتهم و مجالسهم ,

    و قد يضطرك المكان في الطائرة أو القطار لمجالسة من تسمع لهم في الإذاعات و اللقاءات ,

    و قد يضغط عليك عامل الوقت فتسمع لمن سمعت خطبهم و محاضراتهم ,

    فترى من كان منهم يظهر بوجه قد تبدل الوجه بين عشية و ضحاها ,

    و من كان منهم مادحاً ألفيته ذاماً , يصبح أحدهم مؤمناً و يمسي كافراً , و يمسي كافراً و يصبح مؤمناً ,

    و تبدأ تتساءل عن سر هذا التحول و التجول ,

    أهو الفارق في الوقت و المكان و الأحوال ,

    أم أنها المصالح الشخصية المغلبة و المغلفة على المصالح العامة ,

    أم هي معايشة الواقع و مجارات المجتمع ..... لا أدري .

    كان الأعرابي في عهد النبي صلى الله عليه و سلم يعبر عما في صدره بلا زيغ و لا التواء ,

    كأنه طبع على سكة واحدة , و هذا ما نلمسه في أحاديث كثير منها ذلك الأعرابي من المدينة عندما نقل للنبي صلى الله عليه و سلم ما دار بين الأنصار عند توزيع غنائم غزوة أحد ,

    فقال له للنبي صلة الله عليه و سلم و أنت ماذا تقول ؟ . قال إنما أنا من قوم أقول مثل ما يقولون .


    إن التربية على الصراحة تحتاج إلى جو من الحرية و التسامح ,

    و السماح بوجهات نظر قد تختلف معك , فليس البشر على قلب رجل واحد ,

    و لا يزال الناس مختلفين إلا ما رحم ربك , وكما أنه لا إكراه في الدين فمن باب أولى لا إكراه في ما هو دونه من أمور الدنيا .


    إن تربية القالب الواحد – أو قل تربية القطيع – لا تثمر على المدى القريب و لا البعيد إلا العبيد , و العبيد لا يبنون حضارة ,

    و ليسوا هم من أهل النظارة , و لو جارينا من يريد هذه التربية لكان للفقه كتاب واحد منزل معصوم , و للحديث مثله , و مثله لباقي العلوم , لكن اقتضت حكمته و مشيئته تداول العلوم و تناظرها و اختلافها باختلاف الأفهام و العقول .


    عدل سابقا من قبل Admin في الخميس مارس 29, 2012 8:00 pm عدل 1 مرات
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    ألف بواحد

    مُساهمة  Admin في الخميس مارس 29, 2012 7:49 pm

    لم أرى فرحا مشوبا بحزن مثل ما حصل لي عند سماع نبأ الافراج عن الف أسير فلسطيني مقابل جند اسرائيلي واحد ,

    ألف أسير بغير حق ساووا جندي أسر في حرب بين الطرفين ,

    أين ميزان الحق و العدل في دول تدعي العدل ,

    و لكن إذا ضيع أهل الحق حقهم فلا تلوم غيرهم في أسرهم ,

    لا أدري بأي مكيال كال العالم عندما ساوى الف بواحد ,

    أهي مكاييل الجنس , أم الجنسية , أم هي مكاييل الدين و الديانة ,

    أم هي مكاييل منطق القوة و البطش .


    و الله لو كانت الصفقة رأساً برأس لخرجنا مغبونين بكل المقاييس ,

    كيف و هي ألف جبهة سجدة لله , برأس جندي في حرب ضد أهل الحق ,

    كيف و هي ألف رجل خطت لمساجد الله برجل باتت تحرس مستوطنات البغي و العدوان ,

    كيف و ألف كيف , لكن حسبنا الله و نعم الوكيل .


    عدل سابقا من قبل Admin في الخميس مارس 29, 2012 7:57 pm عدل 1 مرات
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الخميس مارس 29, 2012 7:56 pm

    ليس من حسن الحظ أن تصنف من الموهوبين في البلاد العربية ,

    لأن ذلك يعني كثير من العقبات و كثير من السخريات ,

    بخلاف التعامل مع الشخص العادي أو المعتوه .

    فأن تكون موهوب فذلك يعني قتلك بلا سكين في بلد لا يقدرك ,

    بل تصبح شخصاً منبوذاً في مجالس و مدارس الهزليين اللعابين .

    أن تكون موهوب ذلك يعني محاسبتك على موهوبتك في كل تصرفاتك ,

    فأنت موهوب فذلك يعني عند غير العارفين و هم كثر أنك سوبر زمانك ,

    أو أن معك عصا موسى .

    إني اشفق عليك أيه الموهوب ,, فلا أحد يفهمك , و لا يحترمك و لا يقدرك .

    و الواسطة موهبة و الموهبة واسطة بينك و بين الحرمان من كثير من حقوقك

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الجمعة أبريل 13, 2012 5:15 am




    (( من وحي مشاكلنا ))

    إن من أصعب الكتابات ما كانت بمقصد بعيد عن المقصد , أو قل هو الدوران حول دائرة مفرغة ,

    حينها يكون الدوران دائري بينما المقصد على استقامت السهم , فيصعب على القارئ فهم المقصود و المراد ,

    و تتحول الحروف المكتوبة بما يشبه التمثيل الكوميدي الساخر الذي مات فيه البطل مع أول حلقة , أو تصبح الكتابة عنده أشبه بالمكتبة المتنوعة العالية الرفوفة ,

    و هذه الكتابات قد تكون مقصودة , أو هي مردود للتناقض النفسي الذي يعيشه الكاتب , و إن كان التغليف لها بتاريخ اليوم إلا أن تاريخ الانتاج يتراجع لسنوات من الكبت و الضغط النفسي , ما تلبث أن تتنكر تلك الحروف لصاحبها ,

    و تصبح مجموعة الجمل فلسفة يراد منها التفريغ لا التفريع , علما أن لا استحضر مثالا واحدا , لكن مجموعة التجربة تجمع برقاب بعضها لتكون صورة ماقتة لكثير من الكتابات ,

    وصلتُ منها إلى نتيجة أن لا نتيجة لتلك الكتابات , وإن كان تداولها ( بالروزمات ) الميئات , فأصبح وصف المشكلة أكبر من المشكلة ذاتها .

    بما لا شك فيه أن هذه اللوثة طالت كثير من العلوم , إلا أن العلوم التربوية و النفسية كان الضحية الأكبر لمثل هذه الأقلام ,

    حتى أصبح مفهوم الكاتب القدير من حام بالقارئ حول الحمى دون الغوص في حقائق علمية , يخرج منها القارئ بقارب إلى بر الأمان ,

    و مما يزيد تلك الهوة تلك الترجمات التي تطالعنا بها المكتبات بين الينة و الأخرى لتكرس مفهوم التناقض , و لكنه الآن من شقه الشرعي الديني ,

    فما يلبث صاحبها إلا قليلا و يتحول إلى مومياء شكلا لا مخبرا , تراه في هيئته العلمية بينما لا يحمل من العلم إلا رسمه , و تكبر كرة الثلج عندما يتوج هذا (الرزة) بأشرف مهنة في تأريخ البشرية ,

    فيتسلط على رقاب الطلاب و عقولهم المفرغة , ليسكب فيها جام قيئه من غير رقيب و لاحسيب , تتهاوى تحت عصف كلماته كل معتقدات الفطرة السوية ,

    فيتخرج من تحت جنح ظلامه خفافيش الليل تهوي في كل ريع غير ريع ربي ,,, فاللهم سلم سلم .


    رسالة المقالة : التعليم أمانة , واسناده للأمناء أمانة .
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أبريل 24, 2012 4:45 am

    الشبكات الاجتماعية
    خطر أم فرصة؟
    (مادة مرشحة للفوز بمسابقة كاتب الألوكة الثانية)

    ملخص الرسالة
    عنوان الدراسة: الشبكات الاجتماعية خطر أم فرصة.
    إعداد الباحث: سلطان مسفر مبارك الصاعدي الحربي.
    هدف الدراسة: تهدف الدراسة إلى بيان مفهوم الشبكات الاجتماعية وأنواعها، مع بيان الاستخدامات الايجابية والسلبية لها.
    منهج الدراسة: استخدم الباحث المنهج الوصفي والمنهج التحليلي.
    فصول الدراسة: قسم الباحث دراسته إلى فصل تمهيدي وفصلين رئيسة، مع مقدمة وخاتمة:

    الفصل التمهيدي: أهمية البحث وأهدافه ومنهجه.
    الفصل الأول: الشبكات الاجتماعية.
    الفصل الثاني: ايجابيات وسلبيات الشبكات الاجتماعية.
    خاتمة البحث وفيها النتائج، والتوصيات والمقترحات.

    أهم النتائج:
    1- الشبكات الاجتماعية شبكات عالمية للتواصل بين أجهزة متعددة في نظام عالمي لنقل المعلومات.
    2- تتميز الشبكات الاجتماعية بأنها عالمية خارج حدود الزمان والمكان، وأن المشرف عليها شركات ومؤسسات لا حكومة خاصة أو أفراد معينين.
    3- من أنواع الشبكات: شبكات خاصة، وأخرى ثقافية، وثالثة مهنية، وهي إما شبكات داخلية خاصة أو شبكات خارجية عامة.
    4- يمكن الاستفادة من الشبكات الاجتماعية في خدمات التواصل الشخصي أو التعليمي، أو الحكومي والدعوي والإخباري.
    5- من سلبيات الشبكات الاجتماعية: بث الأفكار الهدامة، وعرض المواد الفاضحة، وهتك الحقوق الخاصة والعامة، وما يحصل فيها من الابتزاز والغش والسرقة.

    أهم التوصيات والمقترحات:
    1- الاستفادة الفاعلة من الشبكات الاجتماعية في التواصل مع الجمهور بشكل عام، ومع جيل التقنية شباب الغد بشكل خاص.
    2- بحث عن مدى الاستخدامات الايجابية للشبكات الاجتماعية في مجتمع معين في خدمة معين، مثل مدى استخدام وزارة التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية للشبكات الاجتماعية في تقديم الخدمات التعليمية.
    3- دراسة عن مدى وعي أولياء الأمور في منطقة ما باستخدامات الشبكات الاجتماعية الايجابية منها والسلبية.

    الفــــصل التمهيدي
    المبحث الأول: مقدمة البحث.
    المبحث الثاني: أهمية البحث.
    المبحث الثالث: أهداف البحث.
    المبحث الرابع: منهج البحث.

    مقدمة البحث
    يعيش الشباب اليوم في ظل عالم تقني ومجتمع افتراضي[1] سيطر على أكثر اهتماماتهم وأخذ الكثير من أوقاتهم، ومن بين أبرز تلك الاهتمامات التواصل الاجتماعي التي توفرت لهم عن طريق شبكات اجتماعية على الانترنت، وكان لهذا العالم أثره الكبير على الهوية الاجتماعية والوطنية وعلى الترابط الاجتماعية داخل المجتمع الواحد، وهذا الأثر على جانبين طبيعي وسلبي، وإن كان الحديث في الغالب عن الأثر السلبي بحكم التخوف من المجهول، وبحكم قياس الواقع الحالي في أحد جانبيه.

    وبحكم أن الإنسان اجتماعي بطبعه فإغفال الجانب الطبيعي والايجابي لهذه الشبكات أمر لا يقره عاقل، ولا ينظمه واقع، فأصبح الإنسان اليوم يعد مجتمعه الافتراضي من ضمن اهتماماته وربما طغى على الجانب الاجتماعي الواقعي.

    من هذه المقدمة قد يشعر القارئ بشيء من التخوف أو التناقض الداخلي خاصة لمن لم يتعرفوا على هذه المجتمع الافتراضي، لكن الأمر قد خرج عن السيطرة، وأصبح للأبناء مجتمعاتهم التي تشغل اهتماماتهم، وليس من التربية الحكيمة إغفال هذا الجانب المهمة.

    وهذا البحث محاولة عربية للتعرف على الشبكات الاجتماعية مع بيان ايجابياتها وسلبياتها، مع توصيات ومقترحات للاستفادة الايجابية من هذه التقنية، لا إغفالها أو محاربتها، لتحقيق الترابط الاجتماعي المنشود.

    وجاء البحث في مقدمة وثلاثة فصول رئيسة، فصل في التعريف بالشبكات الاجتماعية وأنواعها ومميزاتها، وفصل ثاني في ايجابيات وسلبيات الشبكة الاجتماعية، وخاتمة حوت التوصيات والمقترحات.

    أهمية البحث
    تظهر أهمية البحث في النقاط التالية:
    1- الإنسان اجتماعي بطبعه، لا يعيش بمعزل عن الناس والمجتمع.
    2- الشباب مرحلة مهمة، تجتاحه كثير من الحاجات والتغيرات، والشاب بحاجة لمجتمع يتصل ويتواصل معه.
    3- يعيش المجتمع في حالة من التغيرات الجديدة – أي في الاتصالات والإنترنت – التي ستهز العالم أكثر " [2]، وتقضي على كل فواصل المكان والزمان.
    4- المجتمع الافتراضي الجديد يشهد جدباً في الدراسات العلمية الجادة الدقيقة.
    5- يعيش العالم اليوم بعامة، والمجتمع العربي بخاصة عالم ما بعد الفيس بوك وآثاره في كثير من أقطاره.
    6- حجم زوار الشبكات الاجتماعية والمشتركين في تزايد مستمر، ويعتبر الموقع الشهير الفيس بوك ثامن أكبر دولة في العالم لكن ليس من حيث عدد السكان بل من حيث عدد المشتركين حيث بلغ عدد المشتركين أكثر من 500 مليون مشترك [3].

    أهداف البحث
    يهدف البحث للإجابة على الأسئلة التالية:
    1- ما الشبكات الاجتماعية وما أهميتها؟.
    2- ما أنواع الشبكات الاجتماعية وما مميزاتها؟.
    3- ما الايجابيات والسلبيات للشبكات الاجتماعية؟.

    منهج البحث
    استخدم الباحث المنهج الاستنباطي في تحليل النصوص ذات الصلة بموضوع الدراسة، والمنهج الوصفي الوثائقي في جمع المعلومات من المصادر والمراجع المرتبطة بموضوع الدراسة ووصفها وتوظيفها، وهو منهج يصف الظاهرة كما هي قائمة للتشخيص وكشف جوانبها وتحديد العلاقات بين عناصرها [4]، مع استشراف المستقبل والتنبؤ العلمي بالأحداث المستقبلية.

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أبريل 24, 2012 4:47 am


    الفــــصل الأول
    الشبكات الاجتماعية
    وفيه أربعة مباحث:
    المبحث الأول: مفهوم الشبكات الاجتماعية.
    المبحث الثاني: أنواع الشبكات الاجتماعية.
    المبحث الثالث: مميزات الشبكات الاجتماعية.
    المبحث الرابع: نموذج من الشبكات الاجتماعية.

    مفهوم مصطلح الشبكات الاجتماعية:
    أولاً: الشبكة (Network):
    يعرف فايز الشهري الشبكة على أنها نظام المعلومات العالمي الذي يتصل ببعضه بواسطة عناوين متفردة معتمدة على بروتوكول[5] الانترنت (IP) أو لواحقه وتوابعه الفرعية [6].

    ويعرفها علي عسيري بأنها عبارة عن وسيط ناقل للمعلومات بين أجهزة الكمبيوتر المتصلة به، بواسطة أنظمة تحكم في البيانات، وبروتوكولات وعناوين خاصة [7].

    كما عرفها عبد الله الغامدي وإسماعيل وصفي بأنها مجموعة من الحواسيب مرتبطة بعضها ببعض لتكون شبكة عالمية وشبكات الاتصال [8].

    و تعرف رابع للباحث مشعل القدهي على أنها عبارة عن مئات الملايين من الحاسبات الآلية حول العالم مرتبطة بعضها ببعض، ومع ترابط هذا العدد الهائل من الحاسبات أمكن إرسال الرسائل الإلكترونية بينها بلمح البصر بالإضافة إلى تبادل الملفات والصور الثابتة أو المتحركة والأصوات [9].

    و الشبكة لا تملكها دولة أو جهة حكومية، بل تشرف عليها مجموعة من الشركات والمؤسسات تسمى (ISOC) International Society) وظيفتها وضع المقاييس والمعايير للشبكات التي تشرف عليها، فيستطيع أي حاسب آلي الارتباط بالشبكة والتواصل والإرسال والاستقبال [10].

    فالشبكة – من التعاريف السابقة – تتميز بالتالي:
    ◘ إنه نظام عالمي خارجي حدود المنطقة والدولة.
    ◘ إنه عالم افتراضي تقني.
    ◘ إنه يعتمد على بروتوكولات لنقل المعلومات.
    ◘ إن الاتصال يتم من خلال عناوين خاصة وأجهزة الإلكترونية.

    مصطلحات مرادفة:
    و بما أن اللفظة (network) غير عربية، وخاصة أنه مصطلح جديد، فلا غرابة أن تختلف الترجمة وتتباين فيما بينها، ومن المرادفات لمصطلحات الشبكة:
    ◘ الشبكة العالمية.
    ◘ شبكة الويب العالمية
    ◘ الانترنت
    ◘ الشبكة العنكبوتية.
    ◘ شبكة الشبكات.

    ثانياً: الاجتماع (Social):
    الاجتماع ضد الانفراد، والاجتماع تقارب أجسام بعضها من بعض [11]، وأصل الكلمة من (جَمَعَ)، والجيم والميم والعين أصل واحد، يدل على تضام الشيء [12]و اجتماعه، والعلاقات الاجتماعية ضد الفردية [13]، ومنه صلاة الجماعة كما في الحديث النبوي (صلاة الجماعة تعدل خمسا وعشرين من صلاة الفذ) [14].

    وعلم الاجتماع علم يهتم بدراسة المجتمع في ظواهره ونظمه وبنيته، ودراسة العلاقات بين أفراده، دراسة علمية وصفية تحليلية [15]، أو باختصار هو دراسة الحياة المشتركة بين الناس [16].

    والاجتماع له صور شتى منها ما ورد في التعاريف السابقة وهو اجتماع الأجساد، وهو السائد وما تبادر للذهن عند إطلاق لفظ الاجتماع، وهناك اجتماع فكري على فكرة واحدة وقول واحد وهي صور تكثر للاستشهاد في الأمور الاجتهادية كقولك اجتمع قول الفقهاء على كذا، وهناك صورة حديثة هي مناط الدراسة وهي الاجتماع الافتراضي التقني عبر قنوات الاتصال المختلفة مع تباعد الأجسام واختلاف الأفكار.

    ثالثاً: الشبكات الاجتماعية (Social Network):
    مصطلح يطلق على مجموعة من المواقع على شبكة الانترنت العالمية (World Wide Web)، تتيح التواصل بين الأفراد في بيئة مجتمع افتراضي، يجمعهم الاهتمام أو الانتماء لبلد أو مدرسة أو فئة معينة، في نظام عالمي لنقل المعلومات.

    وجاء تعريف الشبكات الاجتماعية (social networking service) في قاموس (ODLIS): هي خدمة الإلكترونية تسمح للمستخدمين بإنشاء وتنظيم ملفات شخصية لهم، كما تسمح لهم بالتواصل مع الآخرين [17].

    يتبين من التعريف السابق أن الشبكات الاجتماعية تتميز عن غيرها من المواقع في الشبكة العنكبوتية بعدة ميزات، من أبرزها:
    1- إن هدف المواقع الاجتماعية خلق جو من التواصل في مجتمع افتراضي تقني يجمع مجموعة من الأشخاص من مناطق ودول مختلفة على موقع واحدة [18]، تختلف وجهاتهم ومستوياتهم وألوانه، وتتفق لغتهم التقنية.
    2- إن الاجتماع يكون على وحدة الهدف سواء التعارف أو التعاون أو التشاور أو لمجرد الترفيه فقط وتكوين علاقات جديدة، أو حب للاستطلاع والاكتشاف.
    3- إن الشخص في هذا المجتمع عضو فاعل، أي أنه يرسل ويستقبل ويقرأ ويكتب ويشارك، ويسمع ويتحدث، فدوره هنا تجاوز الدور السلبي من الاستماع والاطلاع فقط، ودور صاحب الموقع (administration) في هذه الشبكات دور الرقيب فقط، أي الاطلاع ومحاولة توجيه الموقع للتواصل الإيجابي.

    أنواع الشبكات الاجتماعية:
    تتعد تقسيمات الشبكات تبعاً للخدمة المقدمة أو للهدف من إنشائها إلى الأنواع التالية:
    تقسيم الشبكات حسب الاستخدام والاهتمام إلى ثلاثة أنواع رئيسة، هي:
    1- شبكات شخصية لشخصيات محددة وأفراد ومجموعة أصدقاء تمكنهم من التعارف وإنشاء صدقات بينهم، مثل (Face book).
    2- شبكات ثقافية تختص بفن معين وتجمع المهتمين بموضوع أو علم معين، مثل (Library thing)
    3- شبكات مهنية تهتم وتجمع أصحاب المهن المتشابهة لخلق بيئة تعليمية وتدريبية فاعلة، مثل (linked in).

    كما يمكن تقسيمها حسب الخدمات وطريقة التواصل إلى ثلاثة أنواع أيضاً، هي:
    1- شبكات تتيح التواصل الكتابي.
    2- شبكات تتيح التواصل الصوتي.
    3- شبكات تتيح التواصل المرئي.

    وتتنافس الشبكات الاجتماعية اليوم في توفير أكثر من طريقة للتواصل حتى تلبي حاجات جميع شرائح المجتمع الافتراضي.

    هناك تقسيم ثالث، يقسم الشبكات الاجتماعية إلى قسمين:
    1- شبكات داخلية خاصة (Internal Social Networking):
    ويتكون هذه الشبكات من مجموعه من الناس تمثل مجتمع مغلق أو خاص يمثل الأفراد داخل شركة أو تجمع ما أو داخل مؤسسة تعليمية أو منظمة ويتحكم في دعوة هؤلاء الأشخاص فقط وليس غيرهم من الناس للدخول للموقع والمشاركة في أنشطته من تدوين وتبادل آراء وملفات وحضور اجتماعات والدخول في مناقشات مباشرة وغيرها من الأنشطة، مثل شبكة (linked in).

    2- شبكات خارجية عامة (External Social Networking):
    وهي شبكات متاحة لجميع مستخدمي الانترنت، بل صممت خصيصاً لجذب المستخدمين للشبكة ويسمح فيها للعديد من المستخدمين بالمشاركة في أنشطته بمجرد أن يقوم المستخدم بالتسجيل في الموقع وتقديم نفسه للموقع، مثل شبكة (Facebook).

    مميزات الشبكات الاجتماعية:
    تتميز الشبكات الاجتماعية بعد مميزات منها، ما يلي:
    1- العالمية: حيث تلغى الحواجز الجغرافية والمكانية، وتتحطم فيها الحدود الدولية، حيث يستطيع الفرد في الشرق التواصل مع الفرد في الغرب، في بساطة وسهولة.
    2- التفاعلية، فالفرد فيها كما أنه مستقبل وقارئ، فهو مرسل وكاتب ومشارك، فهي تلغي السلبية المقيتة في الإعلام القديم – التلفاز والصحف الورقية [19]- وتعطي حيز للمشاركة الفاعلة من المشاهد والقارئ.
    3- التنوع وتعدد الاستعمالات، فيستخدمها الطالب للتعلم، والعالم لبث علمه وتعلمي الناس، والكاتب للتواصل مع القراء... وهكذا.
    4- سهولة الاستخدام، فالشبكات الاجتماعية تستخدم بالإضافة للحروف وبساطة اللغة، تستخدم الرموز والصور التي تسهل للمستخدم التفاعل.
    5- التوفير والاقتصادية، اقتصادية في الجهد والوقت والمال، في ظل مجانية الاشتراك والتسجيل، فالفرد البسيط يستطيع امتلاك حيز على الشبكة للتواصل الاجتماعي، وليست ذلك حكراً على أصحاب الأموال، أو حكراً على جماعة دون أخرى.

    نموذج من الشبكات الاجتماعية:
    يكون الكلام في هذا المبحث على نموذج من الشبكات الاجتماعية الموجودة على الشبكة، ولا يدل هذا الاختيار على الأفضلية بقدر ما يشير إلى سعة الانتشار والتداول [20]، وخاصة على المستوى العربي، ومن بين تلك الشبكات ما يلي:
    الفيس بوك (Face book):
    وهو موقع يساعد على تكوين علاقات بين المستخدمين، يمكنهم من تبادل المعلومات والملفات والصور الشخصية ومقاطع الفيديو والتعليقات، كل هذا يتم في عالم افتراضي، يقطع حاجز الزمن والمكان.
    يعد موقع الفيس بوك واحد من أشهر المواقع على الشبكة العالمية، ورائد التواصل الاجتماعي [21]، وأصبح موقع الفيس بوك اليوم منبر افتراضي للتعبير، واتخذه الشباب اليوم بديلاً للأحزاب السياسية العاجزة الفاشلة [22].
    بدأت الفيس بوك على يد أحد طلاب جامعة هارفارد، يدعى مارك جوكر بيرج، حيث بدأ بتصميم موقع على الشبكة الإلكترونية يهدف من خلاله للتواصل مع زملاءه في الجامعة، ويمكنهم من تبادل ملفاتهم وصورهم وآراءهم وأفكارهم.
    تويتر (Twitter):
    هو موقع شبكات اجتماعية يقدم خدمة تدوين مصغر والتي تسمح لمستخدميه بإرسال تحديثات Tweets عن حالتهم بحد أقصى 140 حرف للرسالة الواحدة. وذلك مباشرة عن طريق موقع تويتر أو عن طريق إرسال رسالة نصية قصيرة SMS أو برامج المحادثة الفورية أو التطبيقات التي يقدمها المطورون مثل الفيس بوك و( twitterfox) وتظهر تلك التحديثات في صفحة المستخدم ويمكن للأصدقاء قراءتها مباشرة من صفحتهم الرئيسية أو زيارة ملف المستخدم الشخصي، وكذلك يمكن استقبال الردود والتحديثات.

    المدونات (Weblogs):
    ظهرت المدونات في عام 1997 على يد John Barger، إلا أن انتشارها على نطاق واسع لم يبدأ إلا بعد عام 1999 [23]، وهو موقع شخصي على شبكة الإنترنت يدون فيه آراءه ومواقفه حول مسائل متنوعة، وتكون هذه المدونات مؤرخة ومرتبة زمنياً تصاعدياً [24]، وهذه المدونات منظمة تنظيماً ذاتياً تساعد الأفراد على التفاعل من خلال المشاركة والتعلم عبر تبادل الأفكار والمعلومات فضلاً عن حل المشكلات الاجتماعية والسياسية [25]، ومن مميزات المدونات:
    ◘ سهولة الإنشاء، فلا تحتاج لكبير معرفة أو خبرة بلغات البرمجة،فهناك الكثير من القوالب الجاهزة المساعدة في الإنشاء والتصميم.
    ◘ سهولة التدوين والنشر، والخروج عن الأنظمة التعقيدية التحجيرية، والحجر على الأفكار والآراء.
    ◘ كسر حاجز الوقت والمكان، فيمكن للمدون التدوين في أي وقت شاء من ليل أو نهار، ومن أي مكان كان فيه، كل ما يحتاجه جهاز وشبكة وفكر فقط.
    ◘ حفظ حقوق النشر والطباعة للأفكار والكتابات والتدوينات والإخراجات.
    ◘ إمكانية التفاعل مع الجمهور، وهو ما يسمى بالتغذية الراجعة (Feedback)، فيمكن للجمهور الرد والمشاركة على الموضوع المدون.
    ◘ التوفير في الوقت والجهد في التدوين والطباعة والتوزيع، وفيه حفظ للبيئة من مخلفات المطابع.
    أرشفة آلية للكتابات والتدوينات زمنياً تصاعدياً، يمكن الرجوع لها سواء من الكاتب أو القارئ متى شاء.
    ◘ إمكانية استخدام الصوتيات والفيديوهات (الملتيميديا) في التدوين.
    ◘ مساحة حرة للتطوير البرمجي، واختيار الشكل العام (الستايل) للمدونة.

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أبريل 24, 2012 5:11 am


    الفــــصل الثاني
    الشبكات الاجتماعية خطر أم فرصة

    وفيه ثلاث مباحث:
    المبحث الأول: الاستخدامات الايجابية للشبكات الاجتماعية .
    المبحث الثاني: الاستخدامات السلبية للشبكات الاجتماعية .
    المبحث الثالث: تجارب ناجحة للاستخدامات الايجابية .

    الاستخدامات الايجابية للشبكات الاجتماعية:
    يمكن الاستفادة من الشبكات الاجتماعية في الايجابيات التالية:
    1- الاستخدامات الاتصالية الشخصية.
    وهو الاستخدام الأكثر شيوعاً، ولعل الشرارة الأولى للشبكات الاجتماعية اليوم كانت بهدف التواصل الشخصي بين الأصدقاء في منطقة معينة أو مجتمع معين، وهذا الهدف موجود حتى الآن برغم تطور الشبكات الاجتماعية على مستوى الخدمات وعلى مستوى التقنيات والبرمجيات، وبرغم خروجها من حدود الدولة إلى فسيح جو العالم.

    ويمكن من خلال الشبكات الاجتماعية الخاصة تبادل المعلومات والملفات الخاصة والصور ومقاطع الفيديو، كما أنها مجال رحب للتعارف والصداقة، وخلق جو مجتمع يتميز بوحدة الأفكار والرغبات غالباً، وإن اختلفت أعمارهم وأماكنهم ومستوياتهم العلمية.

    2- الاستخدامات التعليمة.
    إن الدور الذي تلعبه الشبكات الاجتماعية في تطوير التعليم الإلكتروني وتعمل على إضافة الجانب الاجتماعي له، والمشاركة من كل الأطراف في منظومة التعليم بداية من مدير المدرسة والمعلم وأولياء الأمور وعدم الاقتصار على التركيز على تقديم المقرر للطلاب.

    فاستخدام الشبكات الاجتماعية مما يزيد فرص التواصل والاتصال في خارج نطاق المدارس، ويكسر حاجز الوقت فيمكن التواصل خارج وقت الدراسة، ويقضي على كثير من الرسميات داخل المدارس، ويمكن التواصل الفرد أو الجمعي مع المعلم، مما يوفر جو من مراعاة الفروق الفردية، كما أن التواصل يكسب الطالب مهارات أخرى كالتواصل والاتصال والمناقشة وإبداء الرأي، وهي مساحة ضيقة جداً داخل أسوار المدارس، في ظل تكدس الطلاب في الفصول وكثرة المواد، مع وجود الأنظمة والمساحات الضيقة للمناقشات والتداولات.

    3- الاستخدامات الحكومية.
    اتجهت كثير من الدوائر الحكومية للتواصل مع الجمهور من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف قياس وتطوير الخدمات الحكومية لديها، ومسايرة للتقنية الحديثة، بل أصبح التواصل التقني مع الجمهور من نقاط تقييم الدوائر الحكومية وخدماتها المقدمة، وتتميز هذه الخدمة بقلة التكلفة والوصول المباشر للمستفيد الأول، والتغذية الراجعة المباشرة، مما يساعد في تفادي الأخطاء والوصول بالخدمة المقدمة للإتقان والتميز.

    و يمكن الاستفادة من الشبكات الاجتماعية في حجز المواعيد وتأكيدها، ونشر التعليمات والإجراءات، والتواصل مع الرئيس مباشرة، وإبداء الملاحظات والمقترحات.

    4- الاستخدامات الإخبارية.
    أصبحت الشبكات الاجتماعية مصدر أصيل من مصادر الأخبار لكثير من روادها، وهي أخبار تتميز بأنها من مصدرها الأول وبصياغة فردية حرة غالباً، لا احترافية لاستخدامات مختلفة سياسية أو دعائية.

    وقد تميزت المدونات الخاصة باستقطاب الباحثين عن الأخبار، ومواقع الأخبار المتخصصة، وقنوات إخبارية كبيرة، في أحداث مختلفة سابقة، وكان لأصحابها التأثير الكبير في نقل الأخبار الصحيحة للرأي العام.

    5- الاستخدامات الدعوية.
    فتحت الشبكات الاجتماعية الباب للتواصل والدعوة مع الآخرين مسلمين أو غير مسلمين باختلاف لغاتهم واختلاف أجناسهم وبلدانهم، وأصبح لكثير من الدعاة صفحاتهم الخاصة ومواقعهم الثرية، وهو انتقال ايجابي للتواصل العالمي في ظل الانغلاق الإعلامي الرسمي في كثير من الدول، وفي ظل أنظمة تعيق التواصل المباشر وتقولب الداعية والعالم على قوالب جامدة.

    وتتميز الدعوة عن طريق الشبكات الاجتماعية بالعالمية والفورية والتحديث المستمر، مع كسر حاجز الوقت والزمان، والسهولة في الاستخدام والتواصل، والتوفير في الجهد والتكاليف.

    الاستخدامات السلبية للشبكات الاجتماعية:
    والذكر هنا من باب الحذر والتحذير، ومن باب قول الشاعر:
    عرفت الشر لا للشر لكن لتوقيه
    ومن لم يعرف الشر من الناس يقع فيه[26]

    وجرائم الانترنت[27] أخطر ما يواجه المستخدم البسيط وحتى المحترف، وإن كان العلم والحذر قد يخفف من وطأة الجرائم، وكان حذيفة بن اليمان رضي الله عنه يسأل عن الشر ليتجنبه، وليحذر منه، فكان يقول: (كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني)[28]، ومن تلك الاستخدامات السلبية ما يلي:
    1- بث الأفكار الهدامة والدعوات المنحرفة والتجمعات الفاسدة المفسدة.
    وهذا البث مما يحدث خلالاً أمنياً وفكرياً، وخاصة أن أكثر رواد الشبكات الاجتماعية من الشباب مما يسهل إغرائهم وإغوائهم بدعوات لا تحمل من الإصلاح شيئاً بل هي للهدم والتدمير، وقد يكون وراء ذلك منظمات وتجمعات، بل ودول لها أهداف تخريبية.

    2- عرض المواد الإباحية والفاضحة والخادشة للحياء.
    إن مسألة الإباحية الخلقية والدعارة من المخاطر العظيمة على المجتمعات القديمة والمعاصرة وقد أوردنا سابقا قول الرسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما تركت بعدي فتنة هي أخطر على الرجال من النساء) [29].

    لقد ذكرت وزارة العدل الأمريكية في دراسة لها أن تجارة الدعارة والإباحية الخلقية تجارة رائجة جدا يبلغ رأس مالها ثمانية مليار دولارا ولها أواصر وثيقة تربطها بالجريمة المنظمة. وتجارة الدعارة هذه تشمل وسائل عديدة كالكتب والمجلات وأشرطة الفيديو والقنوات الفضائية الإباحية والإنترنت. وتفيد الإحصاءات الاستخبارات الأمريكية (FBI) أن تجارة الدعارة هي ثالث أكبر مصدر دخل للجريمة المنظمة بعد المخدرات والقمار [30].

    3- التشهير والفضيحة والمضايقة، التحايل والابتزاز والتزوير.
    وهي أخلاقية تظهر على الشبكة العنكبوتية بشكل عام لسهولة التدوين والتخفي على الشبكة، وهي أخلاقيات لا تحتاج إلى بالضرورة إلى معرفة تامة بالبرمجة والبرمجيات، ولا تستند في الغالب العام إلى مستند شرعي حقيقي، فلا يحتاج صاحبها للتدليل أو التعليل أو الإثبات، كل هذا تقابله أنظمة وقوانين لا تملك الرد الرادع لمثل هذه التصرفات.

    والابتزاز قد يكون أخلاقياً بصور أو مقاطع فيديو خاصة أو أخذت كرهاً وغصباً وهي من أكثر صور الابتزاز على الشبكات الاجتماعية، وقد يكون مالياً من قبل أشخاص أو من قبل عاملين في مؤسسة أو شركة خاصة عند ترك العمل أو الفصل، فقد تكون بحوزته معلومات فيساوم صاحب المؤسسة أو الشركة على تلك المعلومات.

    والتزوير من أكثر جرائم نظم المعلومات انتشاراً على الإطلاق، ويتم التزوير في صور شتى منها على سبيل المثال: إدخال بيانات خاطئة أو التعديل البيانات الموجودة [31]، ومن صورها على الشبكات الاجتماعية تزوير البيانات الخاصة للشخص مثل الجنس أو العمر أو وضع صورة مخالفة للواقع.

    4- انتهاك الحقوق الخاصة والعامة.
    الخصوصية الشخصية الخاصة أو الخصوصية الاعتبارية للمواقع من الحقوق المحفوظة والتي يعتبر الاعتداء عليها جرماً يستحق صاحبها العقاب والتجريم، وقد أدى انتشار الشبكة وخاصة الاجتماعية – بما تحمله من خصوصية اجتماعية للشخص والمواقع – إلى سهولة هتك ستار الحقوق والتلاعب بها إما بالتعطيل أو التغيير أو بالاستغلال السلبي لها ولمعلوماتها.

    وانتهاك الخصوصية يتم ذلك من عدة طرق، منها انتحال الشخصية الخاصة للأفراد أو الاعتبارية للمواقع والشركات، فلكل شخصية فردية واعتبارية حقوقها المحفوظة، وخاصة للشخصيات المهمة والمتميزة وأصحاب الرئاسات الكبرى، وكذلك الحال مع المواقع الشهيرة والمتميزة، استغلالاً للنفوذ والشهرة والثقة الاعتبارية لكثير من الشخصيات والمواقع.

    ولتأمين الحقوق الخاصية للأفراد والمواقع، نعطي هذه النصائح المختصرة:
    ◘ ليس كل ما يعرف يكتب على الحاسب وينشر على الشبكة، فحاول أن تكون لك أسرارك الخاصة التي تحتفظ بها في غير جهاز الحاسب، أو اجعل لها جهازاً خاصة لا يكون متصل بالشبكة.
    ◘ شفر معلوماتك الخاصة، أي اجعل لها شفرة خاصة من رقم أو نحوه يصعب تخمينها، وحاول تغييرها كل فترة معينة، والبرامج التي تخدم في التشفير كثيرة.
    ◘ اعرف من تضيفهم كأصدقاء أو مشاركين ومطلعين على ملفاتك ومعلوماتك.
    ◘ اعط صلاحية خاصة لأشخاص معروفين بالاطلاع على الملفات الخاصة، أو استخدامها في أضيق نطاق ممكن.
    ◘ احتفظ بنسخ احتياطية من أعمالك أو موقعك أو بياناتك في مكان آمن لا يصل له غيرك أو من تخوله بذلك تحت إشرافك.
    ◘ طور من إمكانات التقنية والبرمجية واعتمد في الغالب – بعد الله سبحانه وتعالى – بنفسك أو من تثق بهم.
    ◘ اختر شركات متطورة ومعروفة بنظام الحماية لديها حتى تنشأ موقع في مساحة آمنة بإذن الله تعالى.
    ◘ زود جهازك ببرنامج حماية قوي وفعال.
    ◘ داوم على الاطلاع على ملفاتك وتفقدها باستمرار، أو وكل من تثق به في ذلك.

    تجارب ناجحة للاستخدامات الإيجابية للشبكات الاجتماعية:
    هناك استخدامات ايجابية للشبكات الاجتماعية لابد من التطرق لها وإبرازها لا باب الدعاية لشيء منها، بل من باب بيان الأثر الايجابية للشبكات الاجتماعية، وليكون في هذه التجارب نبراس ونور هداية للقارئ الكريم، ومن باب التحفيز للعمل الإيجابي البناء المثمر للفرد والمجتمع، وقد ذكر الباحث هنا ثلاثة نماذج لتجارب ناجحة، وغيرها كثير، والساحة مليئة بالاستخدامات الايجابية النافعة على كافة الأصعدة والمستويات، ومن هذه التجارب:
    تجربة اجتماعية:
    من استخدامات الشبكات الاجتماعية الإيجابية ما يحصل فيها من التواصل الاجتماعي بين أفراد الدولة أو المدينة، أو على مستوى الأسرة والقبيلة، في تواصل اجتماعي إيجابي يعزز قوة المجتمع في ظل كثرة المشغلات والملهيات وزحمة الأعلام، والاتجاه العام لاستخدام الشبكات الاجتماعية، من غير تحزب ولا عصبية، ومن غير ازدراء وتحقير للآخرين، ومن أمثال تلك الشبكات الاجتماعية على مستوى المدينة مثل مجموعة المدينة المنورة [32]، ومكة المكرمة [33].[34]
    تجربة تعليمية:
    تؤكد التحديات المعاصرة على أهمية توظيف التقنية الحديثة في أنشطة التعليم والتعلم، ومن أهمها مواجهة تدفق المعلومات الغير مسبوق الذي كون مجتمع المعرفة وأصبح هناك ربط وتكامل في الخدمات بين التقنية والمعلومات والاتصال والإعلام [35]، ومن بين تلك التجارب اتجاه وزارتي التربية والتعليم العالي بالمملكة لاستخدام الشبكات الاجتماعية لفتح قنوات تواصل مع المجتمع، وخلق جو تعليمي فاعل على مدار اليوم يكون فيه المتعلم ايجابي، يقرأ ويشارك، ويدعم العملية التعليمية.

    ومن التجارب المؤسسية مؤسسه ذكاء وموهبة تقدم برامج خاصة لرعاية الموهوبين مع مختصين في الرعاية [36]، ومن التجارب المدرسية دار التقوى الرائدة [37]، ومدرسة، ومن التجارب في الخدمات التعليمية تجربة مكتبة أم القرى في المكتبة الرقمية [38]، ومكتبة الملك عبد الله بن عبد العزيز الجامعية [39].

    تجربة دعوية:
    اتجهت كثير من مكاتب الدعوة في المملكة العربية السعودية لاستخدام الفيس بوك كحلقة وصل بالمجتمع الخارجي لسهولة الاستخدام ومجانية التكلفة، ولشعبية هذه المواقع على المستوى العام، ومن بين تلك المكاتب مكتب الدعوة بالربوة [40]، ومكتب الدعوة بالجبيل [41]، ومكتب الدعوة بالنماص [42]، ومكتب الدعوة بالبطحاء [43]، وغيرها كثير.
    هذا غير الاستخدام الشخصي للدعوة من الأفراد، فكثير من الدعاة اتجه للتواصل مع العالم الخارجي – خارج حدود الحي والرفاق والمحبين – من خلال مواقع شخصية لهم على الشبكات الاجتماعية، مثل الشيخ سلمان العودة [44]، والشيخ محمد العريفي [45].

    ومن الجميل جداً أن تظهر ابتكارات عدة للدعوة، فمن مواقع للمواعظ، وأخرى للصوتيات وثالثة للكتب والمطويات والملخصات، وجميل أيضاً أن تظهر على هذه الصفحات التخصصات، فمن المواقع من تتخصص للدعوة باللغة العربية وأخرى باللغة الانجليزية، ومواقع متخصصة للمسلمين وأخرى لغير المسلمين.


    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أبريل 24, 2012 5:13 am


    الخاتــــــــمة
    خاتمة البحث وتشمل:
    ◘ نتائج البحث.
    ◘ التوصيات والمقترحات.

    نتائج البحث:
    1- الشبكات الاجتماعية شبكات عالمية للتواصل بين أجهزة متعددة في نظام عالمي لنقل المعلومات.
    2- تتميز الشبكات الاجتماعية بأنها عالمية خارج حدود الزمان والمكان، وأن المشرف عليها شركات ومؤسسات لا حكومة خاصة أو أفراد معينين.
    3- من أنواع الشبكات: شبكات خاصة، وأخرى ثقافية، وثالثة مهنية، وهي إما شبكات داخلية خاصة أو شبكات خارجية عامة.
    4- يمكن الاستفادة من الشبكات الاجتماعية في خدمات التواصل الشخصي أو التعليمي، أو الحكومي والدعوي والإخباري.
    5- من سلبيات الشبكات الاجتماعية: بث الأفكار الهدامة، وعرض المواد الفاضحة، وهتك الحقوق الخاصة والعامة، وما يحصل فيها من الابتزاز والغش والسرقة.

    التوصيات والمقترحات:
    1- الاستفادة الفاعلة من الشبكات الاجتماعية في التواصل مع الجمهور، وخاصة مع جيل التقنية شباب الغد.
    2- نشر الوعي على مستوى المجتمع والأسرة والآباء، وعلى المستوى الفرد في الاستخدام الايجابي للشبكات الاجتماعية.
    3- ضرورة إقامة دورات تدريبية، ولقاءات جماهيرية للحد من أخطار الشبكات الاجتماعية.
    4- سن قوانين على مستوى الدولة لاستخدام الشبكات الاجتماعية خاصة، تجرم الاستخدام السيئ وتسن العقوبات عليها.
    5- تفعيل الشبكات الاجتماعية على مستوى التواصل الحكومي متمثلة بالدوائر الحكومية والخدمات الحكومية، مع المجتمع المتمثلة في المستفيد والجمهور العام.
    6- بحث عن مدى الاستخدامات الايجابية للشبكات الاجتماعية في مجتمع معين في خدمة معين، مثل مدى استخدام وزارة التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية للشبكات الاجتماعية في تقديم الخدمات التعليمية.
    7- دراسة عن مدى وعي أولياء الأمور في منطقة ما باستخدامات الشبكات الاجتماعية الايجابية منها والسلبية.

    فهارس المصادر والمراجع
    ◘ فهرس المراجع العربية .
    ◘ فهرس المواقع و المجلات .

    المراجع العربية
    1. أبو الحسين أحمد بن فارس بن زكريا: معجم مقاييس اللغة، دار الفكر، 1399هـ. تحقيق عبد السلام محمد هارون.
    2. أحمد رأفت عبد الجواد: مبادئ علم الاجتماع، مكتبة نهضة الشرق – القاهرة، (بدون طبعة أو تاريخ نشر).
    3. اسماعيل وصفي غانم الأغا: سوء استخدام تقنية الانترنت والجوال ودورهما في انحراف الأحداث بدول مجلس التعاون الخليجي، رسالة دكتوراه - جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، 1430هـ.
    4. انتصار إبراهيم عبد الرزاق وصفد حسام الساموك: الإعلام الجديد – تطور الأداء والوسيلة والوظيفة، الدار الجامعية لجامعة بغداد، الطبعة الأولى 2011.
    5. ديوان أبي فراس الحمداني، دار الكتاب العربي – بيروت، الطبعة الثانية 1414هـ. شرح خليل الدريهمي.
    6. رحيم يونس العزاوي: مقدمة في منهج البحث العلمي، دار دجلة، الطبعة الأولى 1429.
    7. زاهر الغريب، فكرة عامة عن شبكة الانترنت، المركز العربي للبحوث التربوية، الطبعة الأولى 1421 هـ.
    8. سميحة محمد علي محمد عطية: إدراك الأطفال لشبكة علاقاتهم الاجتماعية، رسالة ماجستير – عين شمس، 1996.
    9. عبد الله بن أحمد الغامدي: تردد المراهقين على مقاهي الانترنت وعلاقته ببعض المشكلات النفسية لدى عينة من طلاب المرحلة الثانوية بمكة المكرمة، رسالة ماجستير – جامعة أم القرى، 1429 هـ.
    10. عبد الله بن يحيا آل محيا: أثر استخدام الجيل الثاني للتعليم الالكتروني E-learning 2.0 على مهارات التعليم التعاوني لدى كلية المعلمين في أبها، رسالة دكتوراه - جامعة أم القرى، 1429هـ.
    11. عصام منصور: المدونات الالكترونية، مجلة دراسات المعلومات، العدد الخامس 2009.
    12. علي بن عبد الله عسيري: الآثار الأمنية لاستخدام الشباب للانترنت، مركز الدراسات والبحوث – جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، الطبعة الأولى 1425 هـ.
    13. علي بن محمد الجرجاني: التعريفات، دار الكتاب العربي – بيروت، الطبعة الأولى 1415 هـ. تحقيق ابراهيم الانباري.
    14. فايز الشهري: استخدامات شبكة الانترنت في العلام الأمني العربي، مجلة البحوث الأمنية – كلية الملك فهد، العدد التاسع عشر، شعبان 1422 هـ.
    15. مجلة المعرفة، وزارة التربية والتعليم – المملكة العربية السعودية.
    16. محمد بن إسماعيل البخاري: صحيح البخاري، دار ابن كثير – بيروت، الطبعة الثالثة 1407 هـ. تحقيق مصطفى ديب البغا.
    17. محمود البستناني: الاسلام وعلم الاجتماع، مجمع البحوث الاسلامية للدراسات والنشر – بيروت، الطبعة الأولى 1414هـ.
    18. مسلم بن الحجاج النيسابوري: صحيح مسلم، دار الجيل – بيروت.
    19. مشعل عبد الله القدهي: المواقع الإباحية على شبكة الانترنت وأثرها على الفرد والمجتمع، مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية.

    المواقع والمجلات:
    20. جريدة العرب، صفحة أسواق العرب، عدد الاربعاء 18/3/2009.
    21. صحيفة بوابة الشرق، عدد السبت 22 أكتوبر 2011.
    22. www.facebook.com
    23. www.twitter.com
    24. www.adb.org/knowledgesolutions
    25. http://mubde3nt.net/news-40.html
    http://www.abc-clio.com/ODLIS/searchODLIS.aspx

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 527
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    رد: المدونة التربوية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أبريل 24, 2012 5:14 am


    [1] مصطلح يستخدم للتعبير عن استخدام التكنولوجيا الرقمية في محاكاة الواقع من أجل تحقيق أهداف بعينها. المرجع: مجلة المعرفة، العدد 165، ذو الحجة 1429هـ، ص 110- نقلا عن ملحق العربي العلمي لمجلة العربي الكويتي.
    [2] جريدة العرب، صفحة أسواق العرب، عدد الأربعاء 18/3/2009.
    [3] مقال بعنوان: مواقع التواصل الاجتماعي قد تحدث تغييراً في المخ، صحيفة بوابة الشرق، عدد السبت 22 أكتوبر 2011.
    [4] رحيم يونس العزاوي: مقدمة في منهج البحث العلمي، ص 97.
    [5] البروتوكول نظام يضع آلية للتحكم فينقل المعلومات عبر الشبكة، بحيث يتم نقل الملفات على شكل حزم أو رزم معلوماتية متساوية الحجم، ويتم ترميزها عند الإرسال، وفك الترميز عند الاستقبال، لتترجم المعلومات إلى بيانات ظاهرة للمستخدم.
    المرجع: زاهر الغريب، فكرة عامة عن شبكة الانترنت، ص 17.
    [6] استخدامات شبكة الانترنت في العلام الأمني العربي، ص 174.
    [7] الآثار الأمنية لاستخدام الشباب للانترنت، ص 14.
    [8] عبد الله الغامدي: تردد المراهقين على مقاهي الانترنت وعلاقته ببعض المشكلات النفسية لدى عينة من طلاب المرحلة الثانوية بمكة المكرمة، ص 29.
    إسماعيل وصفي غانم الأغا: سوء استخدام تقنية الانترنت والجوال ودورهما في انحراف الأحداث بدول مجلس التعاون الخليجي، ص 20.
    [9] المواقع الإباحية على شبكة الانترنت وأثرها على الفرد والمجتمع، ص 6.
    [10] معهد معد للتدريب: مقرر تدريب بعنوان (تطبيقات الحاسب الآلي).
    موقع المعهد على الشبكة: www.maadcom.com
    [11] علي بن محمد الجرجاني: التعريفات، ص 23.
    [12] ابن فارس: معجم مقاييس اللغة، 1/426.
    [13] سميحة محمد علي محمد عطية: إدراك الأطفال لشبكة علاقاتهم الاجتماعية، ص 17.
    [14] أخرجه مسلم:كتاب المساجد، باب فضل صلاة الجماعة والتشديد في التخلف عنها، حديث رقم (1507).
    [15] أحمد رأفت عبد الجواد: مبادئ علم الاجتماع، ص 23.
    [16] محمود البستناني: الإسلام وعلم الاجتماع، ص 29.
    [17] Joan M. Reitz. Online Dictionary for Library and Information Science.
    http://www.abc-clio.com/ODLIS/searchODLIS.aspx
    [18] Olivier Serrat: Social Network Analysis، p1
    www.adb.org/knowledgesolutions
    [19] اتجهت كثير من القنوات والصحف الورقية لشبكات التواصل الاجتماعي.
    [20] وقد رجع الباحث في ترتيب المواقع من حيث التداول والانتشار وعدد المستخدمين إلى موقع: أليكسا.
    http://www.alexa.com/siteinfo/facebook.com
    [21] جريدة العرب، صفحة أسواق العرب، عدد الأربعاء 18/3/2009.
    [22] المواقع الاجتماعية العصا السحرية لتحريك الرأي العام العالمي
    المصدر: http://mubde3nt.net/news-40.html
    [23] عصام منصور: المدونات الالكترونية، ص 97.
    [24] عبد الله بن يحيا آل محيا: أثر استخدام الجيل الثاني للتعليم الالكتروني E-learning 2.0 على مهارات التعليم التعاوني لدى كلية المعلمين في أبها، ص 45.
    [25] انتصار عبد الرزاق وصفد الساموك: الإعلام الجديد – تطور الأداء والوسيلة والوظيفة، ص 30.
    [26] ديوان أبي فراس الحمداني، ص 352.
    [27] جرائم الانترنت مصطلح يقصد بها ( أي عمل غير قانوني يستخدم فيه الانترنت كأداة أو محل للجريمة ).
    المرجع علي بن عبد الله عسيري الآثار الأمنية لاستخدام الشباب للإنترنت، ص 44.
    [28] متفق عليه / البخاري، كتاب المناقب، باب علامات النبوة في الإسلام، حديث رقم (3411).
    مسلم، كتاب الإمارة، باب الأمر بلزوم الجماعة عند ظهور الفتن، حديث رقم (4890).
    [29] متفق عليه / البخاري: كتاب النكاح، باب ما يتقى من شؤم المرأة، حديث رقم (4808).
    مسلم: كتاب الرقاق، باب أكثر أهل الجنة الفقراء وأكثر أهل النار النساء، حديث رقم (7121).
    [30] مشعل عبد الله القدهي: المواقع الإباحية على شبكة الانترنت وأثرها على الفرد والمجتمع، ص 5.
    [31] حسن طاهر داود: جرائم نظم المعلومات، ص 45.
    [32] https://www.facebook.com/groups/sssss11111/
    [33] https://www.facebook.com/maaka.almokrma?sk=wall
    [34] والنماذج كثيرة واقتصر على ما ورد خوف تشتيت الموضوع والدخول في العصبيات المقيتة.
    [35] عبد الله بن يحيا آل محيا: أثر استخدام الجيل الثاني للتعليم الالكتروني 2.0 E-learning على مهارات التعليم التعاوني لدى كلية المعلمين في أبها، ص 26.
    [36] https://www.facebook.com/profile.php?id=100002246432444
    [37] https://www.facebook.com/profile.php?id=100001141227503&sk
    [38] https://www.facebook.com/profile.php?id=100001029733135
    [39] https://www.facebook.com/uqulibrary
    [40] https://www.facebook.com/OfficeRabwah?sk=subscribers
    [41] https://www.facebook.com/jubaildawah.org
    [42] https://www.facebook.com/profile.php?id=100002066797552
    [43] https://www.facebook.com/profile.php?id=100001327454887
    [44] http://twitter.com/#!/salman_alodah
    [45] http://twitter.com/#!/MohamadAlarefe


    رابط الموضوع: http://www.alukah.net/Publications_Competitions/11024/40402/#ixzz1sqxDR25e

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 13, 2018 11:03 am